24 ساعة من الحلم واليقظة (غزة 2006)

 

 

 

كم هو جميل أن يمتزج الحلم بالواقع، والأجمل أن نرى الحلم يتحول إلى واقع، ولكن أين نستطيع فعل ذلك إن لم يكن على خشبة المسرح؟؟  "24 ساعة من الحلم واليقظة" هي خيال . ولد لديه رغبة بسيطة وتتحول إلى حلم. يريد الحصول على لعبةٍ رآها في نافذة أحد محلات الألعاب. كان لنا جميعا حلم مماثل  في يوم من الأيام. ما الذي يجب أن نفعله بأحلامنا وأمنياتنا ؟ ماذا كنت ستفعل أنت ؟

"24 ساعة من الحلم واليقظة" تعتمد على قصة قصيرة بنفس العنوان وقد حولها محمد الطيطي إلى مسرحية، مع مجموعة أولاد من الخليل قاموا بتقديم العمل. تتراوح أعمارهم  ما بين 12 و 14. بعضهم شارك في مسرحيات أيام المسرح من قبل, وللبعض كانت التجربة الأولى .


 الممثلون: 

شادي الهشلمون - صاحب محل الألعاب

سامح العملة - الأب

رامي دعنا - لطيف

فراس الفلاح -  من الأغنياء

أحمد الناظر -  أحمد

أسامة النتشة - قاسم

أحمد الجعبري - محمود

طارق الفلاح - من المارة

كتابة وإخراج - محمد الطيطي

 

لماذا مسرح؟

شادي
"بشوف الحياة مثل ما بدي على خشبة المسرح "

سامح
"انا أحب التمثيل وبعتبر المسرح جزءاً من حياتي وأفتخر به أمام الناس وأمام أهلي، وأما أهلي يفتخرون بي "

 فراس
"ما يعجبني في التمثيل هو حب الجمهور لي "